جامعة "الأميرة نورة" تنظم ملتقى الجودة الثاني بعنوان (خريجو الجامعات السعودية : منصة انطلاق الوطن نحو التميز)

الرياض - عين

برعاية كريمة من معالي مديرة الجامعة الدكتورة هدى بنت محمد العميل تنظم وكالة التطوير والجودة ممثلة في عمادة ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي  الملتقى الثاني للجودة بعنوان (خريجو الجامعات السعودية : منصة انطلاق الوطن نحو التميز)  يومي الأربعاء والخميس الموافق 22-23/7/1438هـ  في مركز خدمات الطالبات في مقر الجامعة .

 

ويأتي هذا الملتقى حرصاً من جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن على مسايرة الركب نحو رؤية السعودية2030 ،حيث  قامت الجامعة بوضع خطة استراتيجية لتحقق النقلة النوعية في منظومة الجامعة أكاديميا وإداريا وتنظيميا لتتواكب بذلك مع رؤيتها ورسالتها المستقبلية وتعزز مكانتها الاستراتيجية المرموقة بين مؤسسات التعليم العالي محليا ودوليا.

 

ويهدف الملتقى لمناقشة مواصفات الخريجة بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030 , ومناقشة دور المجتمع الخارجي في تحديد مسار التخصصات وبقائها.ويستهدف القائمين على أعمال الجودة (عميدات الكليات والعمادات المساندة , الوكيلات , رئيسات الأقسام , مديرات البرامج , المراجعات الداخليات).

من جانبها بينت الدكتورة أسماء الشعيفان عميدة ضمان الجودة والاعتماد الاكاديمي في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن ،أن الجامعة دشنت مشروع الجودة والتأهل للاعتماد الأكاديمي وأنظمة الجودة برعاية معالي مديرة الجامعة والهادف لرفع مستوى مخرجات الجامعة والفعالية التنظيمية الداخلية ودعم الرضا المجتمعي وتعزيز مبدأ التطوير والتحسين المستمر وربط مخرجات الجامعة بسوق العمل السعودي .

 

وقالت الشعيفان "أن المشروع يشمل معايير واضحة ودقيقة يتوجب تطبيقها في الجامعة من خلال الخطط الاستراتيجية التي تجمع ما بين موائمة مخرجات التعليم العالي باحتياجات سوق العمل و المساهمة في التنمية المجتمعية وللحصول على التميز العالمي والوقوف في مصاف الجامعات العالمية ، مؤكدة أن العنصر الأهم في الجامعة هو العنصر البشري الذي ما إن يدرك أن هدفه يتفق مع أهداف المؤسسة فكل الانتاجية ستصب في التقدم وهو ما تتطلع له رؤية المملكة 2030 .

ويصاحب الملتقى عدة نشاطات من أهمها: المعرض الدوري الثاني للجودة والذي يهدف لعرض أفضل الممارسات في الكليات بغرض تعزيز انطلاقة الجامعة نحو التميز وتمكين جميع البرامج الأكاديمية من الاستفادة من الممارسات المتميزة لبعضها البعض بطريقة سهلة وسريعة تمكن الكليات من الابداع والتحسين المستمر انطلاقا من حيث انتهت إليه الممارسات المتميزة الأخرى , وذلك لتوفير الوقت والجهد والموارد المالية.

كما يتفرد الملتقى بالمقهى الحواري وهو جلسات مخصصة للكليات التي فازت بأفضل الممارسات في معرض الجودة الأول الذي أقيم في العام السابق 1436-1437هـ , وذلك لعرض ممارساتها السابقة واكتساب خبراتها ، في حين سيتم تكريم القطاعات الحاصلة على شهادة نظام إدارة الجودة (الأيزو2008:9001) في مرحلته الثالثة للعام 1436-1437هـ , وتكريم الكليات التي حصلت على أكبر عدد من الاستجابات لاستبانات الجودة.

Share