جمعية الاطفال المعوقين توقع مذكرة تعاون مع جامعة الأميرة نورة

الرياض - عين

تماشيا مع رؤية المملكة  2030 في الاهتمام بالأسر والنشء ، ورفع المستوى الصحي لجميع أفراد المجتمع ، و انطلاقا من الغايات الاستراتيجية لجامعة الأميرة نورة ، والمتمثلة في الغاية الاستراتيجية الرابعة حول خدمة  القضايا المتعلقة بالمرأة والأسرة ، وإدراج خدمة المجتمع في برامج جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن ، وقعت  جمعية الأطفال المعوقين  مذكرة تعاون  مع جامعة  الأميرة نورة بنت عبد الرحمن للبنات لتفعيل برنامج  "سلامة أسرتي" المنبثق عن "مبادرة الله يعطيك خيرها" من خلال  تدريب  وتثقيف ما يقارب 50 ألف من منسوبات وطالبات الجامعة على برامج "الله يعطيك خيرها" كونهم الداعم القوي في بناء الوطن ونشر ثقافة وتوعية المجتمع لمفاهيم للسلامة المرورية ،والتنقل، الآمن.

وتأتي المذكرة  استمرارا للتعاون القائم بين المبادرة ووزارة التعليم ، و يصاحب توقيع المذكرة حملة تدعو ركاب السيارة من أفراد  الاسرة الاهتمام بأنفسهم وألا يكونوا كالدمى .

وقد وقعت مذكرة التعاون نيابة عن صاحبة السمو الملكي الأميرة هيفاء بنت فيصل بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود رئيسة اللجنة التنظيمية لبرنامج سلامة أسرتي  الاستاذة عاتكة الغصن مديرة برنامج "سلامة أسرتي"  والدكتورة فايزة محمد الفايز وكيلة الجامعة للدعم الأكاديمي والخدمات الطلابية نيابة عن معالي مديرة الجامعة د. هدى العميل.

وأوضحت صاحبة السمو الملكي الأميرة هيفاء بنت فيصل بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود رئيسة اللجنة التنظيمية لبرنامج سلامة  أسرتي أن  مذكرة التعاون مع جامعة الأميرة نورة تسعى إلى رفع  الوعي لدى الأسرة خاصة المرأة بما يواجهها من مخاطر أثناء التنقل بالسيارة و تحميل الأم مسئولية الحفاظ على أفراد الأسرة بالشراكة مع الأب وتثقيفهم بإجراءات السلامة داخل السيارة وخارجها ، وكذلك تشكيل فريق عمل مشترك يضم مختصين من منسوبي كل من مبادرة الله يعطيك خيرها والجامعة لتفعيل هذا التعاون بهدف الحد من تداعيات الحوادث  وتخفيض نسبة الإصابات والإعاقات والوفيات.

وقالت سمو الأميرة هيفاء بنت فيصل إن "مبادرة الله يعطيك خيرها" حققت نجاحات ملموسة على أرض الواقع  بالتعاون مع المرور وشركائها الاستراتيجيين والداعمين ومن أبرز النتائج  التراجع الملحوظ  في معدلات الحوادث المرورية  بنسبة 7,8% كما انخفضت نسب الإصابات والوفيات إلى ما يقارب 17%  في الربع الأول من العام الحالي وأشارت إلى  أن عدد المتوفيات من الإناث بلغ ١٤١ وفاة من إجمالي ١٥٩١ حالة في وفاة من الجنسين في الربع الأول من العام الحالي.

وثمنت الأميرة هيفاء بنت فيصل مذكرة التعاون مع جامعة الأميرة نورة وأعربت عن تقديرها وشكرها للجامعة والقائمات عليها.

فيما أشادت  الدكتورة فايزة الفايز وكيلة جامعة الأميرة نورة بهذا التعاون و اعتبرت هذا البرنامج من أهم البرامج التي يجب أن تفعل وأعربت عن شكرها وتقديرها  للقائمين على جمعية الأطفال المعوقين ومبادرة الله يعطيك خيرها وبرنامج سلامة أسرتي.

من جانب أخر اعتبرت الأستاذة عاتكة الغصن مديرة "برنامج سلامة أسرتي"  أن  توقيع مذكرة التعاون هو تجسيد للشراكة الحقيقية بين الجمعية والقطاعات الحكومية الأخرى وفي مقدمتها المؤسسات التعليمية والتربوية لما لهذه الجهات من دور فاعل وأساسي في البرامج .

وأعربت عن سعادتها بما تملكه جامعة الأميرة نورة التي تعد أكبر جامعة نسائية في العالم من إمكانات كبيرة و تنظيم رائع ورغبة صادقة في التعاون، وعبرت عن  شكرها لمديرة الجامعة ومنسوباتها على الاهتمام الكبير ببرنامج سلامة أسرتي.

يأتي ذلك ضمن حرص جامعة الأميرة نورة على تفعيل برامج ومبادرات تعنى بالمرأة والطفل إنفاذاً لغاياتها الاستراتيجية، وتماشيا مع رؤية المملكة  2030 في الاهتمام بالأسر والنشء ولرفع المستوى الصحي لجميع أفراد المجتمع.

,
Share