متفوقات مكة : شكرًا تعليم مكة على الدعم والتحفيز نحو العلا

عين - مكة المكرمة - الإعلام التربوي 

 

نفذت إدارة التعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلة بإدارة التوجية والإشراف وتحت قيادة مديرة إدارة التوجيه والإرشاد  د. عزة الشهري اليوم الثلاثاء 8 / 6 / 1438 حفلا تكريميا للطالبات المتفوقات بالعام الدراسي 1436 _ 1437 والمقام بقاعة الملك فهد رحمه الله وبرعاية كريمة من المدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي و مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية الأستاذة آمنة الغامدي وبحضور عدد من مديرات ورئيسات الإدارات بتعليم مكة.

 

وانطلاقا من كون الطموح هو الطاقة الروحية في حياة الإنسان،  وهو الخطة العقلية التي تنظم حياتنا، والتي تدفعنا نحو المستقبل، ولأنالتقدير والتكريم ومنح الجوائز له فوائد متعددة أهمها شعور من تم تكريمه بالرضى الكامل عما أعطاه وقدمه من وقت وجهد لمجاله العلمي ، كما أن تكريم وتقدير المتميزين من شأنه أن يعطى القدوة والمثل الأعلى للأجيال اللاحقة ، كما أن من شأنه أيضا إذكاء روح المنافسة والإجادة بين الطالبات مما ينعكس إيجابا على التقدم والتطوير للأفضل . 

 لهذا أجرت إدارة الإعلام التربوي لقاءً  لتدوين مشاعر المتفوقات في يوم حصاد جهودهم المبذولة ومن هنا التقينا بالطالبة لجين أنور تركستاني بالمتوسطة الحادية عشر لتحفيظ القرآن  والحاصلة على نسبة 100%  والتي ابتدأت كلامها : بشكر الله أولا على هذا الإنجاز العظيم والذي نسبته لوالديها بعد الله فلهم الفضل الكبير في هذا التفوق والنجاح الذي حصلت عليه كما توجهت بالشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان ابن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية والذي يولي اهتمامه بالطلاب والتعليم، كذلك قدمت الشكر لإدارة التوجيه والإرشاد لتقديرهم الجهود واقامة هذا الحفل  للمتفوقات، وكذلك وجهت شكرها لمعلماتها  اللاتي كان لهن دورا كبيرا فيما حصلت عليه. 

 

وكما أعربت الطالبة منال بنت نوار السلمي بالصف الثالث متوسط بمدارس النور عن بالغ فرحتها بما حققته وحصولها على نسبة 100 موجهة الشكر لوالديها اللذان كان لهما الفضل فيما حصلت عليه موصية جميع الطالبات  بالاستذكار والمتابعة اليومية للدروس حتى يصلن  لمبتغاهم، أما المتفوقة هبة طارق بالمتوسطة العاشرة  والحاصلة على نسبة 100 بالصف الثالث المتوسط مشاعر خالجتها أرادت الإفصاح عنها فقد ذكرت مدى سعادتها لأن تفوقها كان سببا في فرحة والديها ، فهي قدمت لهم شيء طالما تمنوه ، موجهة شكرها لإدارة التوجيه والإرشاد التي رأت أن لا كلمات هناك توفي حقهم لاقامتهم هذا التكريم الرائع .

والطالبة منة الله بنت احمد فتحي بالمتوسطة الرابعة والثلاثون  والحاصلة على نسبة 100 % كانت لها دعوة صادقة من القلب وجهتها لكل الطالبات بأن يعشن كهذه اللحظات فهي جميلة ولا تعوض موصية على ضرورة الجد والاجتهاد منذ بداية العام الدراسي حتى تصل كل طالبة إلى المراكز المتقدمة وتكون سبب في اعلاء شأن وطنها. 

وكما أبانت الطالبة ايمان ابراهيم المهدي بالمتوسطة الثانية والستون عن رأيها والذي ذكرت فيه أن التفوق طموح كل طالب ، ووصولنا لهذه اللحظة التي لن تتكرر إلا بجهد وعناء شرف لكل متفوقة قدمت الكثير لتنال هذا الشرف وكذلك توجه شكرها لكل أم كانت سبب في إيصال ابنتها لهذا المستوى والذي هو فرحة لهن قبل بناتهن مشيرة إلى أن كل مازرع فينا منذ الصغر يحصدوه الآن ولله الحمد والمنة . 

 

هذا وشاركتنا الطالبة سارة سمر قندي من متوسطة دوحة العلم الأهلية بكلمة وصفت لنا فيها فرحتها بهذا الانجاز العظيم موجهة شكرها لوالديها الذين بذلوا الجهود العظيمة للوصول الى هذا التكريم كما شكرت إدارة تعليم منطقة مكة المكرمة التي وفرت كل مايمكن حتى وصلت لهذه اللحظة التي لاتنسى ولا يصفها شعور متمنية أن تكون في يوم ما فخر للمسلمين وللوطن ولمكة بشكل خاص . 

ومن جانبها شاركت الطالبة رنيم تركي بالصف الثالث المتوسط والحاصلة على نسبة 100 % والتي قدمت شكرها لإدارة تعليم منطقة مكة المكرمة على كل الجهود المبذولة لتكريم المتفوقات ، داعية الله للمتفوقات جميعا بالتوفيق والسداد وأن يشرفن مملكتنا الحبيبة في كل المحافل الدولية وأن تكون دولتنا دوما في مقدمة الدول ازدهارا ونماء على يد أجيال المستقبل بإذن الله تعالى . 

هذا وكما سعدنا بالطالبة يمنى مهران بالمتوسطة الواحد والخمسون  الحاصلة على نسبة 100 والتي بدأت كلامها بشكر إدارة التعليم بمنطقة مكة المكرمة للإهتمام والتقدير الذي قدمنه للمتفوقات ، مبينة أن الوصول للقمة والتفوق كان بفضل الله تعالى أولا ثم فضل والديها ، منوهة على ضرورة الجد والاجتهاد دوما للحصول على النجاح والإبداع . 

 

والتقينا بولية أمر الطالبة لينا الفاداني بثانوية سمو الأنجال الأهلية بالصف الثاني ثانوي والحاصلة على نسبة 100 والتي أعربت عن فرحتها بهذا الصباح الجميل الذي جر وراءه هذا العرس الذي تنتظره كل ولية أمر فرحا بابنتها لحصولها على التميز والتفوق ، موضحة كيف كان جمال الاستقبال والذي بدأ بقراءة القرآن الكريم وبالصلاة على الرسول عليه افضل الصلاة والتسليم ثم الاستقبال بكل ترحاب للطالبات ووليات أمورهن

معبرة بأنه في هذا اليوم تختلط المشاعر،  ويصعب على الانسان وصف مابه فاليوم مشاعري كمثل أي أم تغرد راقصة بنشوة الفرح وعظمة الانجاز في هذا اليوم رأيت ابنتي تتكرم بعد أن جند الله لها من أوصلها لكل ماحصلت عليه الآن بعد فضل الله عز وجل كما توجهت بالشكر للقائمين على مثل هذا الاحتفال الذي هو حافز لكل طالبة وأم أيضا للبحث عن المزيد مشيرة إلى جمال الحفل وما كان عليه وذلك يعود إلى القائمين عليه داعية بالتوفيق للكل 

 

ومشاعر الفرح لاحدود لها فقد التقينا بوالرة أمر الطالبة ريف عبدالله من المتوسطة السابعة والعشرون الحاصلة على نسبة 100 %  التي وصفت مشاعرها حيث قالت : رفرف القلب ودمعت العين فرحا بتفوقك ابنتي فقد سهرت ليال طوال وبذلت الكثير من الوقت والجهد فنلت ماتستحقين بتوفيق الله ثم جهود معلماتك الحنونات اللاتي حرصن على الرعاية والتعليم . 

كما وصفت أم الطالبتان المتفوقتان يارا قدح ، وأرجوان قدح والحاصلتان على نسبة 100 هذا اليوم الرائع الذي حمل لها أجمل اللحظات السارة التي توجت فيها ابنتيها كمتفوقات حيث ذكرت بأنه تعانقت معاني الحنين لترسم لوحة فنية عنوانها بناتي شرف لي فقد كنتم وما زلتم فخري في هذا العالم وفقكم الله وحقق آمالي من خلالكم .

 

ولأم الطالبة اجلال رادين من المتوسطة السابعة والعشرون والحاصلة على نسبة 100  كلمة اشارت فيها بأن هذا اليوم هو يوم الحصاد فقد بذلت ابنتي جهد طوال العام الدراسي منقطع النظير فقد سهرت الكثير من الليالي وبذلت جهودا جبارة وحرصت أن تؤدي كل ماعليها من واجبات فأكرمها الله تعالى ولم يضيع جهودها حتى حصلت على هذا التكريم الذي يشعرني بالسعادة والفرح داعية لها بالتوفيق والسداد دوما وأبدا 

وشاركت المتفوقة ندى محمد اللهيبي من الثانوية السابعة والحاصلة على نسبة 100% بقولها: أقدم شكري لأمي الغالية فهي سبب وصولي لهذه المكانة والشكر لمعلماتي أيضا اللاتي كان لهم نصيب الأسد من هذا التفوق كما أشكر قائدة المدرسة وأشكر مليكي ووطني الذي أتمنى أن أكون شيء مشرف لهم وأن يفتخروا بابنة الوطن ندى اللهيبي يوما ما . 

 

كما تحدثت  الطالبة شهد عصام خالدي من ثانوية دار البشرى الأهلية الحاصالة على نسبة 100 % عن مشاعر الفرح التي تشعر بها في هذه اللحظة ، موجهة شكرها الأول لله عزوجل ثم لوالديها ومعلماتها وإدارة مدرستها على جهودهم معها. 

 

وتقدمت الطالبة منة قاضي من ثانوية الفرسان الأهلية بشكرها الجزيل لله عز وجل ثم لمدرستها بكافة منسوباتها كذلك تقدمت بالشكر لوالديها اللذان قدما من أجلها الكثير متمنية  أن تكون في هذا اليوم قد حققت آمالهم واسعدتهم بهذا التكريم والتفوق .كما توجهت بالشكر لإدارة التعليم بمنطقة مكة المكرمة  لقيامها بهذا الحفل الذي اشعرهم بسمو العطاء وقيمته كما قدمت نصيحتها للطالبات بالاستذكار أول بأول  وجعل هدف التفوق نصب أعينهم دوما  والحرص على الحضور والانتظام المدرسي حتى لاتضيع عليهم المعلومات  والبحث عن طرق المذاكرة بشكل صحيح.

وفي مكان ما من قاعة الملك فهد رحمه الله التي تعج بالتفوق والتميز  التقينا أيضا بولية أمر الطالبة ندى اللهيبي والتي وضحت مدى فخرها بابنتها التي وصلت لهذه المكانة العالية داعية الله أن يحفظها ويرعاها ، حامدة الله أن بلغها هذه اللحظة فهذا غاية ماتتمناه بعد أن عوضها الله عن تعبها وحرصها على ابنائها بهذا التفوق والوصول للمكانة العالية راجية الله أن يبلغها فيهم أعلى وأرقى المرات.

Share